شركة بلدنا القطرية تستثمر 1.5 مليار دولار في مصر

Published on:

وقّعت شركة “بلدنا” القطرية مذكرة تعاون مشترك مع هيئة قناة السويس المصرية، لدراسة إنشاء مشروع لتربية الأبقار بطاقة 20 ألف رأس ماشية، وإنتاج الألبان واستزراع أراض بمساحة 113 ألف هكتار بمحافظة الوادي الجديد في الجنوب الغربي لمصر، لتغطية احتياجات المشروع من الأعلاف والمنتجات الزراعية.

وتنظم المذكرة مجالات التعاون المبدئية لإنتاج وتصنيع الألبان في مصر، بحجم استثمارات يصل إلى 1.5 مليار دولار، وتدشين مزرعة أبقار بطاقة مبدئية 20 ألف رأس من الأبقار الحلوب، على أن يكون حجم الإنتاج السنوي بقدرة 300 مليون لتر من الحليب.

وعقب توقيع مذكرة التعاون، أكد رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، أن الاتفاق يعدّ تتويجا للجهود المبذولة نحو دفع العلاقات الثنائیة بین مصر وقطر على الصعيد الاقتصادي، وهي نتاج عمل مباحثات ودراسات مبدئية استمرت لأشهر عدة للوقوف على المبادئ الأولية للتعاون، ووضع خطة العمل خلال المرحلة المقبلة.

وأشار إلى أن المشروع يحمل فرصا واعدة نحو دعم الأمن الغذائي من منتجات الألبان، وتوفير العديد من فرص العمل للشباب المصري، وتقليل تكلفة استيراد تلك المنتجات من الخارج، كما وجه رئيس مجلس الوزراء جميع الوزارات المعنية بتسهيل الإجراءات اللازمة لبدء الخطوات الفعلية لتنفيذ بنود مذكرة التعاون.

وأكد مصطفى مدبولي توفير الدعم الكامل لإنجاح المشروع في جميع مراحله، نظرا لتكامله مع جهود مصر نحو توطين الصناعات الغذائية، واستزراع واستصلاح الأراضي، ونقل المعرفة والتقنية المتعلقة بها.

شركة بلدنا القطرية توقع عقود استثمار مع مصر (الصحافة القطرية). للاستخدام الداخلي فقط
حجم استثمارات المشروع تصل إلى 1.5 مليار دولار (الصحافة القطرية)

دراسات شاملة

من جانبه قال عضو مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة بلدنا القطرية، رامز محمد الخياط، إن توقيع مذكرة التفاهم يأتي تتويجا للمباحثات التفصيلية والدراسات الشاملة بين الجانبين، مؤكدا السعي أن يكون هذا المشروع الجديد ركيزة أساسية تسهم في تنمية القطاع الزراعي، وتعزيز الأمن الغذائي الذي يعدّ من أهم التحديات التي تواجه العالم، التي تسعى مختلف الدول والمؤسسات العالمية إلى اتخاذ شتى التدابير لمواجهتها.

وشدد على استعداد شركة “بلدنا” -التي تعدّ أكبر شركة منتجة للألبان في قطر- للاستثمار في هذا المشروع بكل ما تمتلكه من موارد وخبرات ذات مستوى عالمي، وبتطبيق أفضل الممارسات العالمية المستدامة.

ويعدّ هذا المشروع هو الثاني لشركة بلدنا القطرية في مصر، بعد أن أعلنت في يناير/كانون الثاني الماضي، عن رفع حصتها في شركة جهينة للصناعات الغذائية المدرجة في البورصة المصرية إلى 15.03%، بعدما اشترت نحو 600 ألف سهم إضافي في “جهينة” بنحو 7.4 مليون جنيه مصري (الدولار يساوي 31 جنيها).

ووفقا لآخر كشف عن البيانات في أغسطس/آب الماضي، تراجعت أرباح بلدنا إلى 42.3 مليون ريال (2.22 ريال/ للسهم)، بنهاية النصف الأول 2023، مقارنة بأرباح قدرها 47.6 مليون ريال تحققت خلال الفترة نفسها من 2022.

Related

Leave a Reply

Please enter your comment!
Please enter your name here